مغامرات توم سوير — DNA Skip to content
More You in School .. Spend 100 JDS and get 25 JDS Extra!
More You in School .. Spend 100 JDS and get 25 JDS Extra!

مغامرات توم سوير

JD 5.000
SKU UBCC3114

عرف برواياته مغامرات هكلبيري فين (1884) التي وصفت بأنها « الرواية الأمريكية العظيمة » ومغامرات توم سوير (1876). وقد نقلت عنه الكثير من الأقوال المأثورة والساخرة وكان صديقاً للعديد من الرؤساء والفنانين ورجال الصناعة وأفراد الأسر المالكة الأوروبية، ووصف بعد وفاته بأنه « أعظم الساخرين الأمريكيين في عصره »كما لقبه وليم فوكنر بأبي الأدب الأمريكي

وفي سنة 1867 سافر توين إلى البحر المتوسط بتمويل من إحدى الصحف المحلية، وأثناء رحلته إلى أوروبا والشرق الأوسط كتب توين مجموعة من رسائل السفر التي حظيت بانتشار كبير وجمعت فيما بعد في كتاب

« الأبرياء في الخارج » سنة 1869، وفي هذه الرحلة تعرف توين إلى تشارلز لانغدون شقيق زوجته المستقبلية

يقول توين إنه عندما أراه تشارلز لانغدون صورة شقيقته أوليفيا أحبها من أول نظرة. وقد التقى توين وأوليفيا سنة 1868 وأعلنا خطبتهما في العام التالي، ثم تزوجا في فبراير 1870 في إلميرا بولاية نيويورك. كانت أوليفيا تنتمي إلى عائلة « ثرية ولكنها متحررة »، وقد أتاحت له التعرف إلى بعض أفراد النخبة المفكرة، ومنهم معارضو العبودية و »الاشتراكيون واللادينيون وناشطات حقوق المرأة وناشطو المساواة الاجتماعية »، وكان من بين هؤلاء هارييت بيتشر ستاو وفريدريك دوغلاس والكاتب ومنظر الاشتراكية اليوتوبية وليام دين هاولز،الذي ارتبط توين معه بصداقة طويلة الأمد.

عاش الزوجان في بفالو بولاية نيويورك من عام 1869 إلى عام 1871، وكان توين يمتلك حصة من أسهم جريدة « بافالو إكسبريس » التي كان يعمل فيها محرراً وكاتباً. وقد توفي ابنهما لانغدون بالدفتيريا وعمره 19 شهراً.

وفي سنة 1871 انتقل توين وأسرته إلى هارتفورد بولاية كونيكتيكت حيث شرع في إنشاء منزل (أنقذه معجبوه سنة 1927 ـ بعد وفاته ـ من الإزالة ليتحول إلى متحف خاص به قائم حتى اليوم)، وفي هارتفورد وضعت أوليفيا ثلاث بنات: سوزي (1872 ـ 1896) وكلارا (1874 ـ 1962) وجين (1880 ـ 1909). وقد دام زواج توين وأوليفيا 34 عاماً، انتهت بوفاة أوليفيا سنة 1904.

شهدت هارتفورد خلال إقامة توين بها، التي دامت 17 عاماً، إبداع توين للعديد من أشهر أعماله، وهي مغامرات توم سوير (1876)، والأمير والفقير (1881)، و »الحياة على المسيسيبي » (1883)، ومغامرات هكلبيري فين (1884) و »يانكي من كونيتيكت في بلاط الملك آرثر » (1889).

زار توين أوروبا للمرة الثانية وكتب عن زيارته تلك في كتاب صدر سنة 1880 بعنوان « صعلوك في الخارج »

وفي هذه الزيارة زار توين هايدلبرغ ومكث فيها من 6 مايو إلى 23 يوليو 1878، كما زار لندن.

مغامرات توم سوير

هي رواية صدرت عام 1876 عن صبي يكبر في الفترة التي سبقت الحرب الأهلية الأمريكية جنوب نهر المسيسيبي في مدينة خيالية اسمها سانت بيترسبرغ.

ظهرت شخصية توم سوير في ثلات روايات أخرى لمارك توين هي مغامرات هاكيلبيري فين (1884) وتوم سوير خارج البلاد والمحقق توم سوير (1896).

سوير ظهر أيضاً في ثلاث أعمال غير منتهية لمارك توين هي «هاك وتوم بين الهنود» و«تلة المدرسة» و«مؤامرة توم سوير». بينما نشرت هذه الأعمال غير المنتهية بعد وفاة مارك توين فقط «مؤامرة توم سوير» شبه كاملة لأن توين قام بهجر الروايتين الأخريين بعد تكملة فصول منها فقط.

هى قصة عن مغامرات الطفل الشقى « توم سوير » وأصدقائه، عند قراءتك لهذه الرواية لن تصدق أنها كتبت قبل 150 عام تقريباً ، فأسلوب « مارك توين » سهل سلس ، ولا يستخدم تلك الأساليب اللغوية التى تقوم على الاستعراض بمدى إلمام الكاتب بمفردات القاموس.

SAME DAY FREE DELIVERY
FREE EXCHANGEs
Cash & Card on Delivery
0% INTEREST INSTALLMENT PLANS
}